تطبيقات

خرائط جوجل تحصل على ميزة الذكاء الاصطناعي التوليدي

أعلنت جوجل عن إضافة ميزة جديدة إلى تطبيق خرائطها تعتمد على الذكاء الاصطناعي التوليدي، تهدف إلى مساعدة المستخدمين في اكتشاف أماكن جديدة تناسب احتياجاتهم.

كيف تعمل الميزة؟

تتيح الميزة الجديدة للمستخدمين التحدث إلى تطبيق خرائط باستخدام اللغة الطبيعية، مثل «أبحث عن مطعم مناسب لمجموعة من الأصدقاء مع قيود غذائية مختلفة».

سيقوم التطبيق بعد ذلك بتحليل معلومات أكثر من 250 مليون مكان، مع مراعاة آراء أعضاء المجتمع المحلي، لتقديم مجموعة من الخيارات التي تناسب احتياجات المستخدم.

تُشير جوجل إلى أن الميزة الجديدة تعمل بغض النظر عن مدى دقة أو تخصص احتياجات المستخدم، وتضرب مثالًا بطلب شخص عن أماكن رخيصة للتسوق في سان فرانسيسكو.

في هذه الحالة، سيقوم التطبيق بتحليل الأماكن القريبة، مع مراعاة الصور والتقييمات ومراجعات المجتمع، لتقديم مجموعة من الخيارات مع صور ملخصة ومراجعات مختصرة.

ذو صلة > جوجل تنوي دمج الذكاء الاصطناعي «بارد» في تطبيق الرسائل

ذكاء اصطناعي ذكي!

ولا تقتصر الميزة الجديدة على تقديم اقتراحات ثابتة، بل يمكنها أيضًا تذكر احتياجات المستخدم وتعديلها بناءً على طلباته السابقة.

فعلى سبيل المثال، إذا طلب المستخدم من التطبيق العثور على مكان مناسب لتناول الغداء، فسوف يبحث التطبيق عن مكان يتناسب مع الأجواء «العتيقة» للمتجر الذي تم اختياره سابقًا.

تتوفر الميزة الجديدة في الوقت الحالي فقط في الولايات المتحدة الأمريكية وفي بعض المناطق المحددة، لكن جوجل تخطط لتوسيع نطاقها بعد تلقيها تعليقات كافية من المستخدمين.

اقرأ > جوجل كروم يحصل على خصائص جديدة تدعم الذكاء الاصطناعي

يُعدّ إضافة الذكاء الاصطناعي التوليدي إلى تطبيق خرائط جوجل خطوة جديدة في مسيرة الشركة نحو دمج هذه التكنولوجيا في مختلف منتجاتها وخدماتها.

ففي الآونة الأخيرة، أضافت جوجل ميزات الذكاء الاصطناعي التوليدي إلى متصفح كروم، وفتحت تطبيق تدوين الملاحظات المدعوم بالذكاء الاصطناعي أمام جميع المستخدمين في الولايات المتحدة.

وتستمر جوجل أيضًا في تطوير «بارد» وإضافة المزيد من أدوات الذكاء الاصطناعي إلى هواتف بكسل.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى