اخبار Movie

عندما ينتهي أنمي My Hero Academia ، ماذا بعد؟ – سينما

منذ ظهورها لأول مرة في عام 2016 ، جذبت “My Hero Academia” الجماهير بقصتها المقنعة عن عالم تكون فيه القوى الخارقة أو “المراوغات” هي القاعدة. حقق اقتباس الأنيمي لسلسلة المانجا من تأليف Kōhei Horikoshi نجاحًا كبيرًا ، حيث اكتسب قاعدة جماهيرية عالمية ضخمة ومتعددة المواسم. ومع ذلك ، كما هو الحال مع أي أنيمي محبوب ، فإن المعجبين يتساءلون عما سيحدث بعد ذلك عندما تنتهي مغامرات Izuku Midoriya وزملائه في الفصل في النهاية.

مع استمرار ارتفاع شعبية “My Hero Academia” ، فمن غير المرجح أن ينتهي الأنمي في أي وقت قريب. ومع ذلك ، فإن اليوم الذي ينتهي فيه الأنمي سيترك بلا شك العديد من المعجبين يتوقون للمزيد. إذن ، ما هي الخطوة التالية لعالم “My Hero Academia” عندما تنتهي سلسلة الرسوم المتحركة أخيرًا؟

1. سلسلة Spin-Off:
أحد السبل المحتملة التي يمكن للامتياز استكشافها هو إنشاء سلسلة عرضية تتمحور حول شخصيات مختلفة داخل عالم “My Hero Academia”. يمكن أن تتعمق هذه العناصر الفرعية في قصص الشخصيات التي لعبت سابقًا أدوارًا داعمة أو حتى تقديم شخصيات جديدة. يثبت نجاح البرامج العرضية مثل “One Piece: Law” و “Attack on Titan: Lost Girls” أن هذه الصيغة يمكن أن تنجح. على سبيل المثال ، يمكن أن يقدم عرض فرعي يركز على الأبطال المؤيدين هوك أو إنديفور للمشجعين منظورًا جديدًا حول المجتمع البطل ونضالاته.

2. تخطي الوقت وجيل جديد:
الاحتمال الآخر لمستقبل “My Hero Academia” هو تخطي الوقت الذي يقدم جيلًا جديدًا من الأبطال. تم استخدام تخطي الوقت بنجاح في مسلسلات الأنيمي الشهيرة الأخرى مثل “ناروتو” و “دراغون بول”. بعد قفزة زمنية كبيرة ، يمكن أن تركز القصة على مجموعة جديدة من الطلاب الملتحقين بمدرسة UA High School ، ورثوا إرث الفصل الأصلي بقيادة Midoriya. سيسمح ذلك بديناميكيات شخصية جديدة ، ومراوغات جديدة ، وقصص مثيرة تبني على الأساس الذي وضعته السلسلة الأولية.

3. Prequel استكشاف الأصول:
إن مقدمة تستكشف أصول المراوغات ، وظهور All Might ، وتشكيل المجتمع البطل ستكون أيضًا طريقة آسرة لمواصلة عالم “My Hero Academia”. لطالما كان المعجبون فضوليين حول كيفية ظهور المراوغات وكيف تطور الأبطال والأشرار في هذا العالم. يمكن أن يتعمق الكتاب المسبق في الأيام الأولى للبطولة ، مما يوفر خلفية غنية عن الشخصيات المحبوبة ويسلط الضوء على الأحداث التي شكلت الجدول الزمني الحالي.

4. أفلام و OVA:
يتمثل أحد خيارات الحفاظ على الضجيج على قيد الحياة بعد انتهاء السلسلة الأولية في إصدار أفلام ورسوم متحركة أصلية للفيديو (OVAs). شهدت “My Hero Academia” بالفعل تعديلات ناجحة في الأفلام ، مثل “My Hero Academia: Two Heroes” و “My Hero Academia: Heroes Rising” ، والتي استمرت في القصة خارج حلقات الأنيمي العادية. توفر هذه الأفلام للمشجعين محتوى إضافيًا مع الحفاظ على جوهر المسلسل الأصلي. يمكن أيضًا استخدام OVAs لاستكشاف القصص الجانبية ، مما يمنح المعجبين فهمًا أعمق لأقواس أو أحداث شخصية معينة.

5. ألعاب الفيديو:
نظرًا لنجاح امتياز “My Hero Academia” ، فلن يكون مفاجئًا رؤية المزيد من التعديلات على ألعاب الفيديو في المستقبل. بالفعل ، تم إصدار “My Hero One’s Justice” ، وهي لعبة قتال مستوحاة من السلسلة ، لتلقى تقييمات إيجابية. قد يكون التوسع في هذا من خلال أقساط جديدة أو استكشاف أنواع أخرى طريقة ممتازة لمواصلة جذب المعجبين والسماح لهم بالانغماس بشكل أكبر في عالم “My Hero Academia”.

6. التعاون مع الامتيازات الأخرى:
أثبتت الأحداث المتقاطعة والتعاون مع الامتيازات الشعبية الأخرى أنها طريقة فعالة لإبقاء المعجبين متحمسين ومشاركين. يمكن أن يتقاطع عالم “My Hero Academia” مع مسلسلات الأنيمي أو المانجا المعروفة الأخرى ، مما يخلق قصصًا ومعارك فريدة. يمكن أن تتراوح هذه التعاونات من مجموعات قصيرة المدى في فصول المانجا إلى أقواس قصة كاملة أو حتى سلسلة منبثقة. الاحتمالات لا حصر لها وستخلق بلا شك إثارة جديدة بين المعجبين.

7. الكتب المصورة والروايات:
يعد توسيع عالم “My Hero Academia” من خلال الكتب المصورة والروايات خيارًا قابلاً للتطبيق. يمكن للمعجبين الذين يرغبون في استكشاف المزيد من القصة القيام بذلك من خلال القصص المصورة المصاحبة أو الروايات. توفر هذه التنسيقات فرصة للتعمق في أفكار الشخصيات ، أو التوسع في أقواس السرد ، أو تقديم قصص جديدة تمامًا تكمل الأنمي.

8. إعادة التمهيد أو إعادة التخيل:
خيار آخر لمستقبل “My Hero Academia” يمكن أن يكون إعادة تمهيد أو إعادة تخيل. على غرار سلسلة “Fullmetal Alchemist” ، التي تم إعادة تشغيلها لاحقًا في شكل “Fullmetal Alchemist: Brotherhood” ، يمكن إنشاء تعديل جديد يتبع عن كثب مادة المصدر أو يقدم نظرة جديدة للقصة. يتيح ذلك إجراء تحسينات وتغييرات وفرصة لإعادة سرد القصة من منظور مختلف ، وربما يجذب كل من المعجبين المتعصبين والمشاهدين الجدد.

في الختام ، بينما قد يستغرق الأمر بعض الوقت قبل أن نودع الأنمي الحالي “My Hero Academia” ، فإن الاحتمالات المستقبلية للامتياز لا حصر لها. المسلسلات المنفصلة ، وتخطي الوقت ، والمسابقات ، والأفلام ، وألعاب الفيديو ، والتعاون ، والكوميديا ​​، وإعادة التشغيل كلها طرق محتملة للحفاظ على الضجيج على قيد الحياة وإشراك المعجبين. لقد استحوذ هذا الكون الحبيب على قلوب الكثيرين ، وسيكون من العار أن نرى روايته الغنية للقصص وشخصياته النابضة بالحياة تتلاشى عندما ينتهي الأنمي في النهاية. لذا ، حتى يأتي ذلك اليوم ، دعونا نستمر في الاستمتاع بالرحلة المستمرة لـ “My Hero Academia” ونتوقع بفارغ الصبر ما يخبئه المستقبل لهذه السلسلة الرائعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى