Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
تطبيقات

هل يمكن تشغيل ويندوز 11 على أجهزة الماك M3؟

أعلنت شركة Parallels، الرائدة في مجال توفير حلول المحاكاة الافتراضية، عن توسيع دعم برنامج Parallels Desktop ليشمل إمكانية تشغيل نظام ويندوز 11 على أجهزة الماك المزودة بمعالجات آبل Apple Silicon M3.

ويأتي هذا التوسّع في دعم Parallels Desktop بعد النجاح الكبير الذي حققه البرنامج في تشغيل نظام التشغيل ويندوز على أجهزة الماك المزودة بشرائح آبل M1 وM2، حيث أصبح البرنامج الحل الوحيد المعتمد رسميًا من قبل شركة مايكروسوفت لتشغيل نظام Windows على أجهزة Mac.

ويوفر Parallels Desktop للمستخدمين إمكانية تشغيل نظام ويندوز كتطبيق افتراضي داخل نظام macOS، مما يتيح لهم الاستفادة من مزايا كلا النظامين في وقت واحد.

وتعد هذه الميزة مفيدة بشكل خاص للمهنيين الذين يحتاجون إلى استخدام تطبيقات ويندوز القديمة أو المتخصصة، أو للمطورين الذين يحتاجون إلى اختبار تطبيقاتهم على نظام Windows.

ذو صلة > مايكروسوفت تعلن موعد إطلاق نظام التشغيل Windows 12

وقال ألكسندر سورسياكوف، مدير أول إدارة المنتجات في Parallels Desktop، أن أجهزة الماك أصبحت أدوات تطوير متعددة المنصات، حيث يتزايد اهتمام المطورين بها لسببين رئيسيين.

  • الأول، أن نظام الماك معروف بأنه منصة قوية لبناء التطبيقات عبر منصات متعددة، بما في ذلك macOS و iOS/iPadOS، واندرويد في Google Studio، وكذلك ويندوز ولينكس في Parallels Desktop.
  • والثاني، أن توافق نظام ويندوز على معمارية Arm وبرنامج Visual Studio على معمارية Arm يتيح بناء ثنائيات لكل من معالج x86 (إنتل وايه إم دي) ومعالج Arm.

وأضاف سورسياكوف أن أداء نظام ويندوز على أجهزة الماك المزودة بمعالج آبل M3 لا يزال ممتازًا، حيث تعمل معظم تطبيقات ويندوز بسلاسة مع عمر بطارية استثنائي وتأثير ضئيل على المستخدمين من حيث ضوضاء المروحة والحرارة.

وأشار سورسياكوف إلى أن هناك بعض القيود على هذا الدعم، حيث قد لا تعمل بعض برامج ويندوز التي تستخدم تقنيات الوسائط المتعددة DirectX 12 بشكل جيد، كما لن تعمل تطبيقات Arm ذات 32 بت على الإطلاق.

وقد يكون هذا الأمر مثيرًا للقلق لأي مستخدم ويندوز يمتلك تطبيقات قديمة، حيث أنّه لن يتمكن من تشغيل تطبيقات 32 بت.

اقرأ > ويندوز 10 لا يزال مهيمنًا على السوق رغم جهود مايكروسوفت لتعزيز ويندوز 11

وأكد سورسياكوف أن Parallels Desktop 19.2 يتيح للمستخدمين أيضًا تثبيت Windows VM بشكل موثوق على جهاز الماك من محرك أقراص خارجي.

في نفس الإطار، قال نيك دوبروفولسكي، نائب الرئيس الأول للهندسة والدعم في Parallels، أن شريحة M1 من آبل كانت بمثابة تقدّم كبير لمستخدمي الماك، حيث أظهرت الاختبارات المبكرة لنظام التشغيل Windows/Parallels على أجهزة الماك المزودة بشرائح M1 انخفاضًا كبيرًا في استهلاك الطاقة بنسبة 250% مقارنة بالتشغيل على أجهزة الماك المزودة بمعالجات Intel.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى