تطبيقات

ويندوز 12: هل تُطلقه مايكروسوفت فعلًا أم ستغيّر خططها؟

انتشرت تكهنات واسعة حول إصدار “ويندوز 12” في وقت سابق من هذا العام، بناءً على تقارير سابقة عن عودة مايكروسوفت إلى دورة إصدار جديدة كل ثلاث سنوات.

لكن سرعان ما تراجعت حدة تلك التكهنات بسبب تقارير متضاربة، ويُعتقد أن مايكروسوفت أجرت بعض التغييرات على خططها.

لا تزال هناك نسخة جديدة من ويندوز قيد التطوير من عملاقة البرمجيات الأمريكية، كما أكدت عدة شركات، بما في ذلك كوالكوم وإنتل. لكن من المرجح أن هذه النسخة تشير إلى “ويندوز 11 24H2“، وهو التحديث الرئيسي التالي لنظام ويندوز 11.

تغييرات في خارطة الطريق ويندوز

تشير التقارير إلى أن مايكروسوفت غيّرت خارطة طريقها بعد مغادرة بانوس باناي، رئيس قسم ويندوز وسطح المكتب السابق.

قد يصعب على بعض المستخدمين تصديق ذلك، لكن مايكروسوفت كانت قررت في وقت سابق التمسّك بنظام ويندوز 10 إلى الأبد. لا تُصدّق؟ أعلنت مايكروسوفت بنفسها في عام 2015 أن “ويندوز 10” سيكون “الإصدار الأخير من ويندوز”. لكن سرعان ما تغير ذلك، حيث تم الإعلان عن ويندوز 11 في عام 2021.

ظلّت مايكروسوفت غير حاسمة بشأن خططها حتى منتصف عام 2017، كما يتضح من الإصدار السابع من كتاب “Windows Internals” الذي نُشر في ذلك العام.

وحتى الآن، لا توجد معلومات دقيقة حول متى أو لماذا غيرت مايكروسوفت خططها.

ذو صلة > ويندوز 10 لا يزال مهيمنًا على السوق رغم جهود مايكروسوفت لتعزيز ويندوز 11

من بين الأسباب المحتملة أن التحديثات التي أدخلتها على متطلبات النظام لجعل ويندوز أكثر أمانًا، ولا تزال هذه الجهود مستمرة.

على أي حال، يبقى مستقبل ويندوز غامضًا، مع وجود إمكانية لإصدار “ويندوز 12” في وقت لاحق، أو ربما تستمر مايكروسوفت في تحديث “ويندوز 11” بشكل دوري.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى